4- من قوله: الزحاف إلى قوله: ويجيء تامًّا ومجزوءًا => شرح أهدى سبيل إلى علمي الخليل في علم العروض ۞ 5- تكملة الدرس الرابع => شرح أهدى سبيل إلى علمي الخليل في علم العروض ۞ 6- من قوله: العروض الأولى: تامة مخبونة إلى قوله: في الشواهد الكثيرة التي تمر بها => شرح أهدى سبيل إلى علمي الخليل في علم العروض ۞ 7- من قوله: البحر الوافر إلى قوله: للعروض الثانية ضربان يصح المبادلة بينهما => شرح أهدى سبيل إلى علمي الخليل في علم العروض ۞ 8- من قوله: البحر المنسرح إلى قوله: الدوائر الخمس لبحور الشعر => شرح أهدى سبيل إلى علمي الخليل في علم العروض ۞ 9- تكملة الدرس الثامن إلى قوله: الدخيل هو الحرف المتحرك الذي يقع بين التأسيس والروي => شرح أهدى سبيل إلى علمي الخليل في علم العروض ۞ 10- من قوله: حروف الروي إلى نهاية الكتاب => شرح أهدى سبيل إلى علمي الخليل في علم العروض ۞ almathabiah => كتب الشيخ ۞ altarakhus => كتب الشيخ ۞ Alnasikh_wa_Almansookh => كتب الشيخ ۞

RSS

Twitter

Facebook

Youtube

القائمة الرئيسية

ماذا يفعل طالب العلم حين يطلع على حديث صحيح أو حسن ظاهره يخالف معلومة مستقرة في ذهنه ؟

ماذا يفعل طالب العلم حين يطلع على حديث صحيح أو حسن ظاهره يخالف معلومة مستقرة في ذهنه ؟
224 زائر
20-11-2015
فضيلة الشيخ د. وليد بن إدريس المنيسي

ماذا يفعل طالب العلم حين يطلع على حديث صحيح أو حسن ظاهره يخالف معلومة مستقرة في ذهنه ؟


من الخطأ الذي يقع فيه بعض طلاب العلم أنه إذا واجهه حديث صحيح أو حسن ظاهره يخالف معلومة استقرت في ذهنه ، أنه مباشرة يعتبر أن الحديث شبهة يطلب ردها والجواب عنها ، ويشرع في البحثَ عن كيفية تضعيف الحديث أو رده أو تأويله ، وهذا يتنافى مع ما ينبغي أن يكون عليه طالب العلم من تعظيم السنة واتباعها.


والصواب هو أن يتبع الطالب الخطوات الآتية :
1 ابدأ أولا بمراجعة المعلومة التي استقرت في ذهنك هل هي صحيحة أم لا ، وابدأ بالتساؤل عنها ومراجعة أدلتها ، وليكن سؤالك : هل المعلومة الفلانية صحيحة أم لا ؟ وهل دل عليها دليل صحيح صريح من كتاب أو سنة أو إجماع ؟ فربما تبين لك أن المعلومة التي استقرت في ذهنك سابقا غير صحيحة فتتركها وتعمل بالدليل الذي وقفت عليه ، فأهل السنة رجّاعون إلى الحق ، يستدلون ثم يعتقدون ما دل عليه الدليل ، بخلاف أهل البدعة فإنهم يعتقدون بأهوائهم ثم يبحثون عن أدلة توافق أهواءهم .


2 إن تأكدت أن المعلومة التي كانت مستقرة في ذهنك دل عليها دليل صحيح صريح من كتاب أو سنة أو إجماع ، فاطرح سؤالك عن الحديث الذي تظنه معارضاً على هيئة إشكال في كيفية التوفيق بين هذا الحديث والنصوص الأخرى المعارضة له أو بينه وبين ذلك الإجماع المتيقن المعارض له ، وذلك أن الأصل أن النصوص الثابتة تتوافق ولا تتعارض ، ولن تعدم إن شاء الله مع الصبر في البحث أن تجد وجوها للتوفيق بين النصوص .


   طباعة 
« إضافة تعليق »
إضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
8 + 7 =
أدخل الناتج
المقال السابق
المقالات المتشابهة المقال التالي
التهنئة بالعام الهجري - ركــــن الـمـقـالات
من لم تعزه التقوى فلا عز له - ركــــن الـمـقـالات
إن الله مع المتقين - ركــــن الـمـقـالات